الأربعاء, يوليو 17, 2024
Follow us on Instagram
الرئيسيةأخبارأستون مارتن تشارك في سباق لومان للتحمل

أستون مارتن تشارك في سباق لومان للتحمل

  • أستون مارتن وفريق هارت أوف ريسينج يشاركان من خلال السيارتين في بطولة العالم لسباقات التحمل وسباق لومان 24 ساعة في عام 2025
  • أستون مارتن تدعم التعديلات الجديدة للوائح الاتحاد الدولي للسيارات / نادي السيارات الغربي والتي تنص على المشاركة بسيارتين على الأقل في فئة السيارات الخارقة من بطولة العالم لسباقات التحمل اعتباراً من موسم عام 2025
  •  استمرار الاختبارات على سيارة فالكيري إيه إم آر المخصصة لسباق لومان مع اقتراب موعد السباق
  • أستون مارتن وفريق هارت أوف ريسينج يواصلان الالتزام بالمشاركة في بطولة آي إم إس إيه ويذرتيك للسيارات الرياضية من خلال الظهور الأول للسيارة في موسم 2025

 أعلنت أستون مارتن وفريق هارت أوف ريسينج عن مشاركة سيارتين خارقتين من طراز فالكيري إيه إم آر في سباق لومان للتحمّل 24 ساعة في عام 2025. وتهدف العلامة البريطانية للسيارات الرياضية فائقة الفخامة إلى المنافسة لتحقيق الفوز الساحق في السباق لأول مرة منذ عام 1959.

سيارتين رياضيتين خارقتين من طراز فالكيري إيه إم آر

وتعتزم أستون مارتن المشاركة بسيارتين رياضيتين خارقتين من طراز فالكيري إيه إم آر المخصص لسباق لومان، في جميع جولات بطولة العالم لسباقات التحمل 2025، في حال وافق على مشاركتها الاتحاد الدولي للسيارات، الجهة المنظمة لتلك السباقات. وتأتي هذه المشاركة عقب إجراء تعديل على لوائح سباق لومان من قبل نادي السيارات الغربي، الجهة المنظمة للسباق؛ والاتحاد الدولي للسيارات، وهو الجهة الناظمة لهذه الرياضة. وينص التعديل الجديد على وجوب مشاركة كل شركة مصنعة بسيارتين على الأقل ضمن فئة السيارات الخارقة اعتباراً من موسم عام 2025. وتم الإعلان عن القاعدة الجديدة في وقت سابق من صباح اليوم، خلال المؤتمر الصحفي الرسمي الذي يسبق انطلاق سباق لومان للتحمل 24 ساعة.

أستون مارتن وهارت أوف ريسينج

وتدعم أستون مارتن وهارت أوف ريسينج، الفريق الشريك للعلامة، التعديل الجديد للوائح والذي يتيح لهما العمل معاً لتحسين أجواء المنافسة بما يعود بالفائدة على الجميع. وتعتزم العلامة البريطانية مواصلة العمل عن كثب مع نادي السيارات الغربي والاتحاد الدولي للسيارات امتثالاً للتعديل، وعلى مدار برنامج مشاركات سيارة فالكيري إيه إم آر المخصصة لسباق لومان.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال آدم كارتر، رئيس قسم سباقات التحمل في أستون مارتن: “حرصت أستون مارتن منذ تأسيسها على المشاركة في سباقات التحمل، حيث تميزت عن باقي الشركات المصنعة للسيارات الخارقة المخصصة للطرقات بالمشاركة في سباق لومان الأول لها منذ أكثر من 95 عاماً. ونفخر بمشاركتنا الدائمة في هذا السباق العريق، ونؤكد التزامنا بإرساء مفهوم السيارات الخارقة ضمن بطولة العالم لسباقات التحمل، واستعادة المكانة البارزة للعلامة البريطانية الشهيرة في السباقات الدولية للسيارات الرياضية، بما في ذلك سباق لومان 24 ساعة. ونتعاون مع فريق هارت أوف ريسينج للمشاركة في موسم 2025 بسيارتين خارقتين من طراز فالكيري إيه إم آر المخصص لسباق لومان، بهدف المنافسة مع مجموعة من الشركات الرائدة على مستوى العالم في تصنيع السيارات الرياضية. ونحن نبذل قصارى جهدنا لضمان قدرتنا على المنافسة. ويجري إعداد برنامج مشاركة السيارة في السباق، مع العمل على إدخال العديد من التحسينات قبل انضمام السيارة إلى حلبة السباق في وقتٍ لاحق من هذا الصيف. ونتوقع أن يعقب ذلك دخول فترة من الاختبارات المكثفة لقيادة السيارة واكتساب الخبرة الكافية، قبل الخضوع لاختبارات التجانس المقررة في الخريف القادم”.

هيكل السيارة

ويستخدم هيكل السيارة المصنوع من ألياف الكربون والمصمم للسباقات نسخة معدلة من محرك كوزورث سعة 6.5 ليتر والمزود بـ 12 أسطوانة، والذي تم إنتاجه في الأساس لسيارة فالكيري المخصصة للطرقات، مع عزم دوران يبلغ 11 ألف دورة في الدقيقة، وقوة دفع تبلغ 1000 حصان. كما تم تعزيز وحدة الطاقة لتحقيق متطلبات التوازن الأمثل لأداء السيارة في فئة السيارات الخارقة، وتطوير قدراتها لتحمل السباق لمسافات طويلة. ويأتي النموذج الجديد دون نظام البطارية الهجين في سيارات فالكيري المخصصة للقيادة خارج حلبات السباق، ويتماثل بذلك مع سيارة فالكيري إيه إم آر برو المخصصة للسباق.

وتشهد عملية تطوير سيارة فالكيري إيه إم آر المخصصة لسباق لومان تقدماً ملموساً، مع التقييم الجاري للأنظمة المتكاملة في منشأة الاختبار التابعة لأستون مارتن في سيلفرستون، وعلى حلبة بورتيمو في البرتغال. كما أسس فريق هارت أوف ريسينج مؤخراً مقراً له في المملكة المتحدة، وهو مخصص لبرنامج مشاركته في بطولة العالم لسباقات التحمل. ويقع المقر الجديد بالقرب من موقع تصنيع سيارات السباق بالتعاون مع شركة أستون مارتن بيرفورمانس تيكنولوجيز التي تتخذ من سيلفرستون مقراً لها، وتشرف على تصميم وتطوير سيارة فالكيري إيه إم آر المخصصة لسباق لومان.

إطلاق سيارة مورغان بلس فور الجديدة | GearsME

وتخطط علامة أستون مارتن وفريق هارت أوف ريسينج لوضع برنامج مشاركة السيارة في بطولة آي إم إس إيه ويذرتيك للسيارات الرياضية، لتنظيم المشاركة في سلسلة سباقات التحمل من فئة جي تي بي في الولايات المتحدة. ومن المقرر أن تتم إدارة هذه المشاركة انطلاقاً من مقر هارت أوف ريسينج في فينيكس في أمريكا الشمالية.

ومن جانبه، قال إيان جيمس، مدير فريق هارت أوف ريسينج: “يفرض علينا التعديل الجديد لقواعد بطولة العالم لسباقات التحمل تقديم خططنا المتعلقة بمشاركة العديد من السيارات في فئة السيارات الخارقة، وهو ما أدى إلى تكثيف عملية التطوير الخاصة بنا. ويسرنا أن نتمكّن من المنافسة بسيارتين اثنتين، ولا سيما ضمن هذه الفئة التي شهدت تطوراً كبيراً في السنوات الماضية، فهي توفر سباقات مذهلة وفرصاً مميزة لتفاعل المعجبين. ونتطلع إلى بداية السباق ومواجهة التحديات التي تنتظرنا”.

عالم السيارات الخارقة

ويعزز دخول العلامة البريطانية فائقة الفخامة إلى عالم السيارات الخارقة حضورها في جميع مستويات سباقات التحمل، بدءاً من سباقات الهواة ووصولاً إلى أعلى مستويات المنافسة. واعتباراً من عام 2025، ستكون أستون مارتن شركة تصنيع السيارات الوحيدة التي تنافس في جميع الفئات لسباقات السيارات الرياضية وسيارات جي تي (بدءاً من السيارات الخارقة ووصولاً إلى جي تي 4)، إلى جانب بطولة العالم للفورمولا 1® التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات.

وقاد سيارات أستون مارتن في سباق لومان خلال الـ 95 عاماً الماضية أكثر من 240 سائقاً بالمجمل، شمل ذلك حوالي 27 هيكل سيارة ومحركاً مختلفاً. وتشكل سباقات لومان أبرز الفعاليات التي ساهمت بإنجاح أستون مارتن، كما أتاحت لها تسليط الضوء على فلسفتها المتمحورة حول جوهر المنافسة.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات