السبت, يوليو 13, 2024
Follow us on Instagram
الرئيسيةأخبارهيونداي: طبقة التبريد النانوية المبتكرة

هيونداي: طبقة التبريد النانوية المبتكرة

 أطلقت شركة هيونداي موتور (هيونداي موتور) اليوم أول تطبيق في العالم لفلم التظليل بالتبريد النانوي، وهو عبارة عن تظليل ثوري لنوافذ السيارة يوفر تحسنًا كبيرًا في أداء التبريد الداخلي مقارنة بأفلام التظليل التقليدية.

يعمل فيلم التبريد النانوي على زيادة تبديد الحرارة إلى أقصى حد من خلال دمج بنية نانوية ذات خصائص ممتازة لنقل الحرارة. ومن المتوقع أن يكون هذا الغشاء الشفاف المبتكر أكثر فعالية في المناخات الحارة والجافة، حيث يتم تحسين تأثير التبريد في درجات الحرارة الخارجية المرتفعة.

التظليل على 70 سيارة

ولإثبات فعاليته في تطبيق حقيقي، أطلقت الشركة اليوم حملة  تبريد مصنوع من شركة هيونداي ، حيث تم تطبيق التظليل على 70 سيارة عميل في لاهور، باكستان، حيث يمكن أن تصل درجات الحرارة الصيفية اليومية إلى 50 درجة مئوية. 

يتفوق فيلم التبريد النانوي على أفلام الصبغة التقليدية في قدرته على حجب الحرارة مع الحفاظ على الشفافية العالية والرؤية دون عائق. على عكس الظلال الداكنة التي يمكن أن تؤثر سلبًا على الرؤية الليلية وتطلق الحرارة الممتصة في السيارة، فإن طبقة التبريد النانوية تمنع الطاقة الحرارية الخارجية بشكل فعال وتبعث حرارة مشعة داخلية إلى الخارج. يتم تحقيق ذلك من خلال تركيبته الفريدة المكونة من ثلاث طبقات تحجب أو تنبعث بشكل انتقائي أطوال موجية محددة من حرارة الشمس.

تعكس الطبقتان الداخليتان الحرارة  

تشع الطبقة الخارجية للفيلم الحرارة بأطوال موجية متوسطة للأشعة تحت الحمراء من داخل السيارة إلى الخارج، بينما تعكس الطبقتان الداخليتان الحرارة الواردة بأطوال موجية قريبة من الأشعة تحت الحمراء، مما يقلل إجمالي كمية الحرارة التي تصل إلى داخل السيارة.

الحبتور للسيارات تكشف عن أسطولها الجديد | GearsME

علاوة على ذلك، يمكن تطبيق فيلم التبريد النانوي جنبًا إلى جنب مع الأفلام التقليدية في البلدان التي تكون فيها ألوان السيارات أقل تنظيمًا. إذا تمت إضافة أفلام الصبغة العادية على الجانب الخلفي لفيلم التبريد النانوي، فسيتم تحسين انعكاس الحرارة والإشعاع بشكل عام، مما يؤدي إلى تأثيرات تبريد أكبر.

هيونداي
هيونداي

 

يعكس تظليل التبريد النانوي خطة هيونداي موتور لتطوير تقنيات المواد المتقدمة

وكشفت شركة هيونداي موتور لأول مرة عن فيلم التبريد النانوي في الحدث الإعلامي “يوم تكنولوجيا النانو” في يوليو 2023، حيث عرضت ابتكاراتها في تكنولوجيا المواد. وفي ذلك الحدث، أعلنت الشركة عن خطتها لمواصلة تطوير تقنيات المواد المتقدمة قبل تطوير الأجزاء أو الأنظمة وتطبيقها على منتجات التنقل الفعلية. 

وقد أكدت تجارب شركة هيونداي موتور مع فيلم التبريد النانوي فعاليته. وفي دراسة لمقارنة درجة الحرارة الداخلية للمركبات خلال ساعات النهار في الصيف، تبين أن فيلم التبريد النانوي خفض درجة الحرارة بالقرب من رأس السائق بما يصل إلى 10.98 درجة مئوية مقارنة بفيلم الصبغ التقليدي، وبنسبة تصل إلى 12.33 درجة مئوية مقارنة بفيلم الصبغ التقليدي. نفس السيارة بدون تظليل زجاجي. بالإضافة إلى ذلك، كانت درجة حرارة وسادة التصادم في السيارة المزودة بتقنية فيلم التبريد النانوي أقل بمقدار 15.38 درجة مئوية عن نفس السيارة ذات اللون التقليدي، وأقل بمقدار 22 درجة مئوية من نفس السيارة بدون تظليل.

إطلاق حملة  تبريد مصنوع من شركة هيونداي في باكستان 

قامت شركة هيونداي موتور اليوم بتطبيق طبقة التبريد النانوية الحصرية على 70 سيارة من سيارات العملاء في لاهور بباكستان كجزء من حملة  تبريد مصنوع من شركة هيونداي”اختارت شركة هيونداي موتور سوق لاهور لتقديم فيلمها الشفاف، حيث يُحظر تثبيت الفيلم الملون على نوافذ السيارة لأسباب أمنية في لاهور. يعمل فيلم التبريد النانوي على تقليل درجة الحرارة الداخلية بما يزيد عن 10 درجات مئوية دون تعتيم النوافذ ويتوافق مع القوانين المحلية.

توفير الراحة للسائقين 

ويهدف هذا الحل المبتكر إلى توفير الراحة للسائقين المحليين الذين يواجهون تحديات حرارة الصيف الحارقة التي تتجاوز 50 درجة مئوية وارتفاع تكاليف الطاقة. ويتم تقديم تطبيق الفيلم دون أي تكلفة لهؤلاء العملاء، مما يدل على التزام الشركة بتحسين تجربة القيادة في المناخات الحارة. 

وتهدف الحملة إلى إظهار أن طبقة التبريد النانوية تتحكم بشكل فعال في درجة الحرارة الداخلية للمركبة لتحسين راحة القيادة بشكل كبير وتقليل استهلاك الطاقة الناتج عن الاستخدام المفرط لمكيفات الهواء. 

وتخطط هيونداي موتور لاستخدام البيانات التجريبية من هذه الحملة التجريبية لضمان الجودة والدخول في مرحلة الإنتاج الضخم للفيلم في المستقبل.

 

عن شركة هيونداي موتور

تأسست شركة هيونداي موتور في عام 1967، وهي موجودة في أكثر من 200 دولة مع أكثر من 120،000 موظف مكرسين لمواجهة تحديات التنقل في العالم الحقيقي حول العالم. استنادًا إلى رؤية العلامة التجارية “التقدم من أجل الإنسانية”، تعمل هيونداي موتور على تسريع تحولها إلى مزود حلول للتنقل الذكي. تستثمر الشركة في التقنيات المتقدمة مثل الروبوتات والتنقل الجوي الحضري (UAM) لإيجاد حلول تنقل ثورية، مع متابعة الابتكار المفتوح لتقديم خدمات التنقل المستقبلية. سعياً وراء مستقبل مستدام للعالم، ستواصل هيونداي جهودها لتقديم مركبات خالية من الانبعاثات ومجهزة بخلايا وقود الهيدروجين وتقنيات السيارات الكهربائية الرائدة في الصناعة.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات