الثلاثاء, يوليو 16, 2024
Follow us on Instagram
الرئيسيةأخبارطلبة مدرسة ديرة الدولية يزورون صالة عرضBYD"

طلبة مدرسة ديرة الدولية يزورون صالة عرضBYD”

طلبة مدرسة ديرة الدولية يزورون صالة عرض “بي. واي. دي” لاستكشاف ابتكارات التنقل المستدام

نظمت مدرسة ديرة الدولية (DIS)، وهي مدرسة معتمدة دولياً تمتلكها وتديرها مؤسسة الفطيم التعليمية، رحلةً تثقيفية لطلبتها إلى صالة عرض “بي. واي. دي” (BYD) في دبي فيستيفال سيتي، في إطار مساعي المدرسة لتعريف الطلبة بالتقنيات المستدامة وآفاقها الهائلة في مجال السيارات والتنقل.

وتتولى مجموعة الفطيم توزيع سيارات العلامة التجارية “بي. واي. دي”، والتي تُعد رائدةً في مجال السيارات الكهربائية بفضل تركيزها على تلبية متطلبات الجيل الجديد من محبي هذه السيارات

مستقبل أكثر استدامة

وخلال الزيارة، شارك مارتن هانسون، مدير التعلم والتطوير في الفطيم للسيارات؛ ويوسف الرئيسي مدير إدارة العلاقات الحكومية والصحة والسلامة والبيئة في الفطيم للسيارات، أفكارهما ورؤاهما حيال الانعكاسات الإيجابية الكبيرة للسيارات الكهربائية على البيئة، وسلطا الضوء على الدور الهام لتقنيات “بي. واي. دي” المتطورة في بناء مستقبلٍ أخضر وأكثر استدامة.

وقال هانسون ” تمتلك التكنولوجيا المبتكرة قدرات وآفاق كبيرة في ضمان الاستدامة لكوكب الأرض. وفي هذا الصدد، تضطلع “بي. واي. دي” بدورٍ محوري في تعزيز النظافة البيئية لقطاع السيارات، واستشراف ملامح مستقبلٍ أكثر استدامة. وتتيح تكنولوجيا “بي. واي. دي” شحن السيارات الكهربائية بسرعةٍ أكبر، واستخدامها للتنقل لمسافاتٍ أطول مع كل شحنة.”

بريجستون والمسعود تحتفلان بمرور 50 عاماً – GearsME

بدوره، قال الرئيسي: “تتجاوز رسالتنا المؤسسية توزيع السيارات لتشمل أيضاً الإسهام ببناء عالمٍ يتسم بنقاء هوائه وانخفاض انبعاثات التنقل. وتعتبر سيارات “بي. واي. دي” الكهربائية ركيزةً رئيسية ضمن هذه الرؤية،  حيث تساهم بشكلٍ كبير في تقليل مستويات التلوث التي تهدد كوكبنا بأكمله.”خفض الانبعاثات

 

وأثناء الزيارة، تعرف الطلبة عن كثب على طرازات السيارات الكهربائية من “بي. واي. دي”، بما في ذلك “بي. واي. دي. هان” (BYD HAN) و”بي. واي. دي. آتو 3″ (BYD ATTO 3) و”بي. واي. دي. سيل” (BYD SEAL)، التي تم تصميمها

لتعزيز الكفاءة والأداء، والحد من الأثر البيئي. كما اطلع الطلبة على الدور الذي تلعبه هذه الطرازات في دعم الجهود العالمية لمكافحة تغير المناخ من خلال تقليل انبعاثات غازات الدفيئة.

ويكتسب إطلاق شركة الفطيم للتنقل الكهربائي لطرازات “بي. واي. دي” في دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية أهميةً كبيرة، إذ تعد “بي. واي. دي” العلامة التجارية الأكثر مبيعاً عالمياً لسيارات الطاقة الجديدة والتقنيات الهجينة القابلة للشحن. وتجسد هذه الخطوة التزام “الفطيم” بتعزيز حلول التنقل الصديقة للبيئة في مختلف أنحاء المنطقة.

وأتاحت الزيارة التعليمية إلى صالة عرض “بي. واي. دي” الفرصة لطلبة مدرسة ديرة الدولية لاستكشاف الجيل القادم من ابتكارات التنقل المستدام، والملامح المستقبلية لقطاع النقل. كما حفزت الزيارة الطلبة على أن يكونوا رواداً في مجال الاستدامة وحماية البيئة.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات