الأحد, يوليو 14, 2024
Follow us on Instagram
الرئيسيةالبنية التحتية في العالم العربيالإمارات من أرخص الدول في شحن السيارات الكهربائية

الإمارات من أرخص الدول في شحن السيارات الكهربائية

جاءت دولة الإمارات في المرتبة الرابعة على مستوى العالم في وفرة وانتشار البنية التحتية لشحن السيارات الكهربائية ذات الأسعار المعقولة، متفوقة على دول عريقة مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة – حسب تقرير حديث لشركة “كومبير ذا ماركت” المتخصصة في مقارنة الأسواق.

وقد حلل التقرير عدة عوامل لمقارنة أسعار شحن السيارات الكهربائية في الإمارات مقارنة ببقية دول العالم، شملت تكلفة الكهرباء ومتوسط المسافة التي تقطعها السيارة بالشحنة الواحدة ومدى انتشار محطات الشحن.

الإمارات توفر أسعار تنافسية جدا لشحن السيارة الكهربائية

وخلص التقرير إلى أن الإمارات توفر أسعار تنافسية جدا لشحن السيارة الكهربائية بتكلفة متوسط هي 1.02 دولارا لكل 100 كيلومتر، وبذلك تكون أرخص من دول مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة حيث تصل تكلفة تسيير السيارة الكهربائية لمسافة 100 كيلومتر إلى 5 دولارات أو أكثر. وجاءت الأرجنتين وماليزيا والهند في المراكز الأولى قبل الإمارات، مُسجلة أقل تكلفة شحن للسيارة الكهربائية في العالم.

ويعد انخفاض التكلفة عاملا شديد الأهمية لتشجيع انتشار السيارات الكهربائية في أي بلد. ويرى الخبراء في ارتفاع تكاليف الشحن عائقا أمام انتشار السيارات الكهربائية. مع ذلك وبفضل أسعار الشحن المعقولة، تعد الإمارات مثالا يُحتذى لبقية دول العالم.

وانخفاض تكلفة الوقود في الإمارات لا تقتصر على السيارات الكهربائية، إنما أسعار البنزين في الإمارات هي من الأقل في العالم. ويبلغ متوسط تكلفة سياقة 100 كيلومتر حوالي 5.57 دولارا بسيارة البنزين، ما يجعل الإمارات ثالث أقل دولة في العالم في أسعار البنزين.

التحول إلى السيارة الكهربائية

ما سبق يعني أن وفورات كبيرة يمكن أن يحققها الأفراد والشركات عند التحول إلى السيارة الكهربائية في الإمارات. فحسب تقرير شركة “كومبير ذا ماركت”، يمكن لمالك السيارة توفير نحو 81.77% من فاتورة البنزين بالتحول إلى السيارة الكهربائية.

وهذه حجة مقنعة للشركات لاقتناء السيارات الكهربائية ضمن أساطيلها وللأفراد لشراء سيارة كهربائية للاستعمال الشخصي. فالسيارة الكهربائية توفر الوقود وتساهم أيضا في الحد من انبعاثات الكربون.

وتعمل حكومة الإمارات بنشاط على الترويج لاقتناء السيارات الكهربائية عبر العديد من المبادرات والحوافز. وتستهدف الحكومة تسيير 42 ألف سيارة كهربائية على طرق الدولة عام 2030، في إطار خطة أشمل تهدف إلى خفض انبعاثات الكربون ودعم التنمية المستدامة. وقامت الدولة باستثمارات كبيرة في البنية التحتية للسيارات الكهربائية، كتركيب محطات الشحن في المدن الرئيسية وعلى مختلف الطرق السريعة.

وضمن جهود الدولة لدعم ملكية السيارات الكهربائية، أعلنت الحكومة سابقا عن خطط لتركيب أكثر من 600 محطة شحن في مواقع رئيسية كمراكز التسوق والفنادق والمجمعات السكنية لتيسير الوصول لمرافق الشحن في أنحاء البلاد.

السيارات الكهربائية

مزايا خاصة لأصحاب السيارات الكهربائية

وقدمت الإمارات مزايا خاصة لأصحاب السيارات الكهربائية تشمل إعفاءات من رسوم التسجيل والمرور في مناطق معينة لزيادة جاذبية ملكية السيارة الكهربائية وخفض التكلفة النهائية على المستهلك.

ويبدو أن هذه الإجراءات تكللت بالنجاح. فأصبحت الإمارات تحتل المركز الثامن في مؤشر الاستعداد العالمي لحلول النقل الكهربائي، وفقا لتقرير آرثر دي ليتل لعام 2022. ومن المتوقع أن ينمو سوق السيارات الكهربائية في البلاد بنسبة 30٪ سنويا حتى عام 2028.

من جانب آخر، برزت الدنمارك وإيطاليا كأعلى دول العالم في تكلفة شحن السيارات الكهربائية تليها ألمانيا، ثم تقاسمت بلجيكا وليتوانيا والنمسا المركز الرابع. وينفق سائقو السيارات في الدنمارك وإيطاليا 7.49 دولارا على شحن السيارة لكل 100 كيلومتر، مقابل 12.55 دولارا و10.35 دولارا تكلفة البنزين لقطع نفس المسافة في الدنمارك وإيطاليا على التوالي.

دبي تستضيف أوّل كأس لسباقات السكوتر الكهربائية في الشرق الأوسط – GearsME

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

الأكثر شهرة

احدث التعليقات